قصص إخبارية

صدمة بمناسبة عيد الحب

خميس, 02/14/2019 - 17:01

"مما" شابة في متوسط من العمر، فقدت أمها التي بقت لها في الحياة من أسرتها قبل سنة في حادث سير مروع، متزوجة من خمسيني يعمل سائق في إحدى الشركات الأجنبية التي تعمل في التنقيب، منذ ما يناهز سبع سنوات، لم توفق في الإنجاب من الرجل الذي آنست إليه ووجدت فيه الرجل المناسب لها.

"ولد اكحيله"..من رئيس عصابة تسرق على عربات الحمير ..إلى رئيس عصابة تسطواوتقتل

سبت, 01/19/2019 - 21:24

الحوادث- محمد ولد زيدان، ويعرف في ميدان الجريمة ب" ولد لكحيل"ولد وترعرع بين أحياء ( الغريكه،والمربط، بالميناء)..دخل عالم الانحراف عبر النشل والسرقة من المنازل، حيث كان يدخلها بحجة حمل القمامة على عربة يجيها حمار.

وكان يستغل أطفال الأحياء في الميناء  لغرض الاختطاف،والنشل، فكان يأويهم بكوخ في ساحة" المربط"فوفر لهم سائل الغراء للسكر،و حشيش المخدرات ،ويوظفهم على عربات يجرها حمير للسرقة من الأسواق.

سعدان.... وقصة الانتحار!

اثنين, 12/24/2018 - 17:42

سعدان... فتاة في مقتبل العمر، تخطو في سنتها السابعة عشر، تعيش حالة من الاكتئاب الشديد، الملاحظ عليها من قبل صديقاتها في حي (محسونة )وزميلاتها في إعدادية المقبرة.. فما يحصل علبه والد الفتاة من مهنته المتواضعة لايكفي لحاجات الغذاء اليومي للأسرة التي تتكون من ثمانية أفراد من غيرها.. مظهر زميلاتها في المدرسة وهن يختلفن في أنواع الملابس، جعلها تصاب بعقدة من اصطحابهن، ومجالستهن، خاصة أن حديثهن لا يفتر عن موضوع الأناقة والحديث من الموضة.

مستشفى الصداقة وزائد. .. أوكارإ للرذيلة .. وصناعة الموت

أربعاء, 12/19/2018 - 10:27

كانت الشمس تتحرك للغروب سحابة ذوائبها الذهبية أمام الليل لينسج خيوطه الداكنة على الأحياء الشعبية في توجونين، وبرودة مساء السبت 15/12/2018 تنذر بليلة شتاء قارسة، وحده عبد الله مع زوجته في المنزل، عادا قبل قليل من رحلة نزهة إلى البحر حيث اشتريأن بعض السمك ومرا بسوق الخضار في مسجد المغرب واشتريا مايلزم لبقية الأسبوع من الخضار..

االشيعه ولد محمدو يبتز ضحية جديدة بصور خليعة منها

اثنين, 10/15/2018 - 18:01

الحوادث- أمرت النيابة بمحكمة ولايا انواكشوط الشمآلية قبل اسبوعين بجلب  صاحب السوابق والمدان في قضايا ابتزاز وتهديد من قبل القضاء بالسجن سبع سنوات نافذة الشعيه ولد محمدو، وذلك بطلب من الشرطة في مفوضية توجونين 4. 

حبيبة.. وأحلام الشعوذة.. الحلقة الثالثة

ثلاثاء, 08/07/2018 - 13:36

 

...آخر مرة زارت حبيبة فيها المشعوذ بسوق العيادة المجمعة" اكلينك" قدم لها لفافات من وصفة جديدة لقهر الرجل الثري.. بعضها يخلط في الماء ويرش بها المكان الذي يجلس فيه.. وبعضها يخلط مع الشراب الذي يشربه.. وبعضها يخلط في قنينة عطر ترش به علي ملابسها عند استقباله.. وبعد استعمال حبيبة للوصفة لامست تجاوبا، حيث صار الرجل الثري  لا يفتر عنها يزورها في كل حين، وعند الحاجة تضرب عليه اتصالا فيحضر في الحين.

يوم في جناح ديوان المخدرات

خميس, 07/19/2018 - 17:52

بين أروقة ديوان المخدرات

كان يوما ساخنا فدرجة الحرارة  تزيد على أربعين درجة بالعاصمة انواكشوط٠٠ وقصر العدل بولاية انواكشوط الغربية يغص بالزوار، البعض جاء يآزر أخ أو أبن له في قاعة المحاكمة، ومنهم من جاء يرافق قريبا له من مفوضية الشرطة للمثول أمام النيابة٠

جاتا٠٠٠ يتحول من معتوه إلى أعجوبة في مقاطعة الميناء

اثنين, 07/09/2018 - 10:07

الحوادث - انواكشوط - جاتا٠٠٠ شاب ينحدر من مقاطعة بابا بولاية لبراكنه، في الجنوب الشرقي من موريتانيا ، عرف في موطنه الأول بين أفراد قبيلته وقريته بالانحراف  والاختلال العقلي، فنبذه الجميع، مما اضطره إلى مغادرة موطنه، وحطت به يد القدر في ركن بساحة قرب الحنفية الرابعة من مقاطعة الميناء، حيث انتبذ مكانا واستقر فيه يلوذ من حر الشمس بالجدران المجاورة له، ويحتمي من البرد بأحلاس اقتناها من القمامة٠

أوهام عائد من جنوب افريقيا٠٠٠!؟

أحد, 07/08/2018 - 15:59

شاب نحيف٠٠ متوسط القامة٠٠ يرتدي فضفاضة "دراعة"من "بصاه" بيضاء ، وقميص أحمر طويل اليدين، وسربل أخضر٠٠ وأحذية قديمة، من النوع الرخيص٠٠ لا ينم شكله ولا مظهره أنه من أصحاب المال٠٠هذا الشاب تراوده أوهام تتمثل في عصابة تحاول استدراجه لغرض يجهله٠٠ وعلى ذلك الأساس تقدم بمحض إرادته ببلاغ لدى مركز المداومة في ولاية انواكشوط الجنوبية، وحسب بلاغ الشاب ٠٠ أنه تلقى اتصالا من جهة يجهلها وكشفت له أنها ترغب في اللقاء به٠٠ ورغم انه ارتاب في الطريقة التي حصلت على رقم

"جارا"٠٠٠سيدة الوجبات السريعة٠

اثنين, 06/25/2018 - 19:28

الحوادث- انواكشوط- يعد بيع الوجبات السريعة مصدر رزق للكثير من العائلات في العاصمة انواكشوط وغيرها من المدن ذات الكثافة العالية، وتلعب المرأة ذووا رائدا في مجال بيع الوجبات السريعة على الشارع، وخاصة الأجانب من البلدان الزنجية٠٠ ويجد المواطن  ضالته في هذه الوجبات التي تطوى على الفرن في الشوارع، وتباع بأسعار في متناول الجميع، وتنافس هذه الوجبات مايعده المطاعم من وجبات سريعة والتي تنتشر في العاصمة.

الصفحات